أنشطة وأخبار المركز

نظم المركز / مركز الدمام/محاضرة بعنوان( المنعطف النقدي في فكر أبي حامد الغزالي) وحاضر فيها الأستاذ سليمان الضيخان، بتاريخ 4 ديسمبر 2012م

Blog Single

الباحث سليمان الصيخان يحاضر عن الإمام الغزالي في مركز الأمير عبد المحسن بن جلوي بالدمام
استضاف مركز الأمير عبد المحسن بن جلوي للبحوث والدراسات الإسلامية مساء الثلاثاء الموافق 20/1/1434هـ الأستاذ سليمان الصيخان الباحث والمهتم بالفكر الإنساني،  وذلك ضمن فعاليات الديوانية الثقافية الشهرية للمركز .
المحاضرة كانت بعنوان "المنعطف النقدي في فكر أبي حامد الغزالي"  ، وقد حضر المحاضرة عدد من الأساتذة الجامعيين والمهتمين بالثقافة والمعرفة وقد أثرى الحضور المحاضرة بمداخلاتهم وتساؤلاتهم .
تحدث المحاضر عن دور الإمام الغزالي العلمي والفكري منذ القرن السادس الهجري وحتى اليوم وتأثيره الكبير على الفكر الإسلامي بشكل خاص والفكر الإنساني عموما ، ويتضح ذلك من خلال تراثه العلمي الذي صفى فيه التراث الفكري اليوناني الذي نقل إلى العربية دون تمحيص وتنقية من بعض  الفارابي وابن سينا . 
واعتبر المحاضر بأن الإمام الغزالي أثر في كل من جاء من بعده من أعلام الفكر الإسلامي بالإضافة لبعض أعلام الفلسفة الغربية ومما يؤكد ذلك ترجمة أربعة من كتبه بعد موته بأقل من مائة سنة إلى عدة لغات ، بلإضافة لكون كتبه تدرس اليوم في الجامعات الغربية وخاصة كتابه "تهافت الفلاسفة" الذي ألف كتاب كامل في الكلمة الأولى منه فقط .
وخلال المحاضرة عرف المحاضر بالتحولات الكبرى التي مر بها الإمام الغزالي من فقيه إلى متصوف إلى مجالس للسلاطين إلى واحد من العامة ، وذلك خلال رحلة بحثه الصادق والمتجرد عن الحق دون أن تغلب عليه نرجسية الاستحواذ على الصواب ، شهدت مروره بمراجعات فكرية استمرت طيلة حياته ، وهي ما يحتاجها الباحث عن الحقيقة والصواب يقول المحاضر .
وفي نهاية المحاضرة أشاد المشاركون في المحاضرة بالأستاذ المحاضر وأثنوا على سعة معرفته واكدوا بأنهم أمام قامة علمية سامقة وكنز معرفي ثمين ، كما شكروا المركز على تنظيم المحاضرة وتخليد ذكر أعلام الأمة الإسلامية الذين أسهموا في التراث الإسلامي الفكري .
 
يذكر أن المركز بدأ قبل شهر في تنظيم سلسلة محاضرات عن أعلام الفكر الإسلامي بدأها بمحاضرة عن "التفكير السنني عند ابن خلدون" قدمها الدكتور عبد الله العويسي ،هذا ويعرف القائمون على المركز بأنه جاء لينشط في مجال الثقافة والمعرفة و يسعى لنشر الخطاب الإسلامي الوسطي ومحالة الإسهام في بناء الحضارة الإسلامية والتنمية وذلك بالتعاون مع الكفاءات والنخب الوطنية .